إقتصاد, وزير المالية يطمئن والسفير الأمريكي في الجزائر يطالب بشفافية أكثر

Liberte; le Vendredi 12 Octobre 2018
149827

 

جدد وزير المالية عبد الرحمان راوية من جزيرة بالي الأندونيسية إلتزام الجزائر بمواصلة الاصلاحات الهيكلية وتوجيه الموارد المتوفرة نحو تحقيق النمو الاقتصادي

تدخل وزير المالية كان بمناسبة الجلسات العلنية للجمعيتين السنويتين لصندوق النقد الدولي والبنك العالمي الجارية إلى غاية الأحد 14 أكتوبر 2018. وتطرق بالمناسبة أيضا لبعض المشاريع المهيكلة قيد الانجاز ثم أضاف "الجهود متواصلة من أجل تحصيل أفضل للضرائب وومكافحة التهرب الجبائي وتحسين أدوات الاستثمار أكثر وكذا لادماج النشاط الاقتصادي الموازي في الدائرة الرسمية إضافة إلى تنويع الآليات البنكية من أجل الاندماج المالي

ويتزامن تدخل راوية أمام الهيئات المالية الدولية مع الدعوة التي جاءت على لسان السفير الأمريكي بالجزائر أمس الخميس، حيث قال هذا الأخير "إستقطاب مستثمرين أمريكيين أكثر نحو السوق الجزائرية يتطلب شفافية أكثر وتسهيلات أكثر للدخول في السوق ورؤية مستقبلية أحسن

كما يتزامن خطاب راوية مع تقارير البنك العالمي والأفامي وحتى بنك الجزائر التي وضعت كل المؤشرات الاقتصادية الجزائرية تقريبا عند الضوء الأحمر. ما يؤكد عزلة الحكومة الحالية على الصعيد الاقتصادي تضاف إلى الأزمة السياسية التي أوقعها فيها صراع الأغلبية البرلمانية مع رئيس المجلس الشعبي الوطني المنتمي بدوره للأغلبية

م. إيوانوغن

Categorie(s): liberte عربي

Auteur(s): محمد. إيوانوغن

Commentaires
 

Vous devez vous connecter avant de pouvoir poster un commentaire ..